السلام عليكم منقول للفائده

والفضل للسبد محمد هاتف
إعداد : السيد محمد هاتف أبو الريحة
بعد ان تطرقنا في العدد السابق عن كيفية استعمال الاوميتر فالان نستطيع ان نذكر فحص اجزاء الراديو من خلال فحص القطع الالكترونية واكتشاف العطل عن طريق استخدام الاوميتر كما وعدناكم سابقا ونذكرهـــــــــــــا الان:
يبدأ الفحص بالاوميتر من جهة السماعة فصاعدا الى الاي-آفات (IF) بعد قطع فولطية البطاريات ووضع المفتاح الدوار للاوميتر على وضع RX1 ويتم الفحص كما يلي:
1- السماعة: يتم فحصها بفصل احد اتصاليها وتوصيل طرفيها بطرفي الاوميتر فإن تحرك المؤشر دليل على سلامتها وعكس ذلك دليل على عطلها.
2- المحول(الجوك): هو عبارة عن ملف ويتم فحصه على هذا الاساس فانه يتكون من ملف ثنائي الرأس من جهة ومن جهته الاخرى ملف ثلاثي الرأس ويتم توصيل طرفي الاوميتر بطرف الملف ثنائي الرأس على ان يقرأ قراءة اومية قليلة. وكذلك جهته ثلاثية الرأس وعند قراءة اومية عالية يدل على عدم سلامته.
3- الترانزيستور: يتم فحص أي ترانزستور في الراديو من خلال معرفة أرجله الثلاث B(Base القاعدة) وC(Collector المجمع) وE(Emitterالباعث) فعند توصيل طرفي الاوميتر بطرف B الترانزستور مع Cاو E لنفس الترانزستور يعطينا نتيجة مرور تيار مثلا (وان كان في احد الاتصالين قليل المرور) فعند عكس قطبي الاوميتر يجب ان يقرأ عدم مرور تيار ولو في احد الاتصالين قليل المرور وخلاف ذلك يدل على عدم سلامة القطعة .ولكن اذا كان Bالترانزستور من الجهتين مع E اوCيعطي نتيجة مساوية ويعتبر هذا مؤشراً على عطل الترانزستور لذا يجب اخراجهمن البورد واجراء الفحص السابق عليه للتأكد من سلامته
4- المقاومة(Resistor): لفحص أي مقاومة يجب اخراجها من البورد وهناك مقاومات كثيرة الاعطال التي تحصل فيها. فمثلا المقاومة تحت (10اوم) المتصلة ب Eلكلا الترانزستورين الخارج منهما الصوت في دائرة (البوش بول) كذلك فحص المقاومة التي بحدود (100اوم) المرتبطة باحد طرفي (الجوك الازرق).
5- المكثف(Cabacitor): عادة يكون تلف هذه القطعة نتيجة عملها لمدة طويلة وتأثرها بارتفاع درجة الحرارة وفي هذه الحالة يكتفى بتغييرها بأخرى بنفس القيمة والقدرة.
6- الدايود(Diode): عادة يتم فحص أي دايود بتوصيل طرفي الاوميتر بطرفي الدايود ونرى النتيجة من حيث حركة المؤشر ثم عكس طرفي الاوميتر وتوصيلها بطرفي الدايود ايضا فنرى النتيجة فاذا كانت قراءة الاومية عالية في احد الإختبارين فذلك يدل على سلامة الدايود أي انه يمرر تيار بأتجاه واحد وهذه هي وظيفة الدايود الرئيسة.
7- الآي أف (IF): هو عبارة عن محول له ملفين جهة منه ثنائية الرأس والاخرى ثلاثية.
وفي داخله فحمة مصنعة بشكل يمكّن دورانها داخل الـ(IF) بواسطة المفك المناسب له فيتم فحصه على اساس انه ملف.
8- المشط(Variable): هو متسعة متغيرة تعمل على تغيير لغاية حصول المنطقة المراد الوقوف عليها لتعيين الاذاعة المراد سماعها. واكثر عيوبه وعطلاته هي ظاهرية من امثال انه قوي في حالة دورانه واختيار القناة الاذاعية وذلك يدل ذلك على تلفه او النظر الى صفائحه الداخلية من عدم انتظامها او تعرضها الى حرارة مثلا او اوساخ واضحة للعيان فيتم تبديله.
9- الفحمة مع الملف: وهو كأي ملف ثلاثي او رباعي الرؤوس ويتم فحصه بالتأكد من توصيل اطرافه.
العيوب الظاهرية
تتمة
6- من اهم العيوب الظاهرية التي يجب ملاحظتها لأنها تعتبر من اسس الصيانة والاصلاح في العمل وتشخيص مكان العطل هو ان يحدث تلف ظاهري للقطعة الالكترونية مثلا تفحم مقاومة ما، او اسوداد لونها لدرجة فقدان الالوان المشخصة لمقدارها او انفجار مكثف او ترانزستور او ذوبان الطبقة البلاستيكية للمقاومة المتغيرة كل هذه الظواهر تعطينا تشخيص اولي لمكان العطل فعند اكتشافها يتعين علينا عدم الاكتفاء باستبدال هذه القطعة التالفة بأخرى جديدة بنفس المقدار ونفس قيمة القدرة بل يجب التعرف على الاسباب المحتملة التي قد ادت الى تلفها وعند عدم رفع هذا السبب يتكرر تلف القطعة ذاتها ويتكرر عطل الجهاز.
نذكر مثلاً بسيطاً عند مرور تيار كبير في مقاومة كاربونية ما، ادى الى تلفها في هذه الحالة وقبل تغيير المقاومة بأخرى يجب التأكد من عدم وجود قصر(Short Circuit) بين طرف دخول التيار الى هذه المقاومة وبين الارضي ويتم ذلك بأستخدام جهاز الاوميتر بعد
ضبطه على وضع الاوم.
7- بشكل عام في الاجهزة الالكترونية يوضع في طريق التغذية لأي جهاز (فيوز) (قاطع دورة) وقد يتعرض في كثير من الأحيان إلى التلف وهدفه لحماية الجهاز وعند تبديله بنفس مقداره يجب ملاحظة سبب تلفه.
8- ان لعمر الجهاز اثراً كبيراً لتلف القطعة الالكترونية فان عمر وكفاءة قطع الجهاز تعتمد على جهة الدولة المصنعة مع شركة إنتاج هذه الاجهزة فالنوعية مختلفة.
9- التأكد من عدم وجود قطعة لحام رصاص اضافية مُسالة على البورد مؤدية الى توصيل خطأ مسببة عطلاً ما، مع التأكد كذلك من عدم اتصال ارجل القطعات الالكترونية مع بعضها البعض.